No Image
تحت رعاية منظمة المدن العربية ملتقى ورش عمل المدن المستدامة

تحت رعاية منظمة المدن العربية وبتنظيم الرعاية الأولى لتنظيم المؤتمرات انعقد ملتقى ورش عمل المدن المستدامة 29-30 أبريل 2019 في إسطنبول - تركيا بحضور أمين عام المنظمة ورئيس منظمة UNACLA ومنظمة UCLG  العالمية رئيس بلدية إسطنبول السابق  د. قادر طوباش، وأمين عام منظمة UCLG-MEWA محمد دومان وعدد من رؤساء البلديات والمدن العربية الأعضاء في المنظمة.


جاءت أهمية انعقاد الملتقى في تفعيل دور التنمية المستدامة وبناء شراكات استراتيجية بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني ومناقشة العديد من القضايا والمعوقات التي تتصل في تطوير المدن وفاعلية المجالس البلدية والإدارات المحلية في رفع مستوى أدائها من خلال التجارب الناجحة والاستراتيجيات... خاصة وأن ملتقى ورش عمل المدن المستدامة هو عبارة عن سلسلة من ورش العمل  التي ستعقد بشكل دوري في مختلف المدن العربية والعالمية  بهدف دفع عجلة التقدم والتطور في المدن وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.


أكد أمين عام منظمة المدن العربية المهندس احمد حمد الصبيح في كلمته خلال افتتاح أعمال الملتقى، حرص المنظمة على دعم كافة البرامج والاستراتيجيات التي تعمل على نشر الوعي لمفهوم الاستدامة بكل ابعاده.. مشيراً إلى أن الملتقى يسعى إلى تفعيل دور التنمية وبناء شراكات استراتيجية بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني ومناقشة التحديات التي تواجه المدن العربية.


ولفت الصبيح إلى خارطة الطريق التي اطلقتها المنظمة في اجتماع المجلس التنفيذي في نواكشوط 2017 والتي تركز على تطوير خطط وبرامج واستراتيجيات عمل مؤسسات المنظمة لدعم الإدارات المحلية في المدن العربية لاعتماد خطة تنموية تواجه المتغيرات المتسارعة والتحولات الكبرى في العالم وتحقق أهداف التنمية المستدامة.


وقال:" أن مدننا وبلدياتنا العربية مدعوة لتطويرعملها والانفتاح على محيطها لتطبيق برامج متطورة تلبي احتياجات الساكنين وأن ملتقى ورش عمل المدن المستدامة يأتي ليعزز دورنا كمدن ومنظمات ممثلة للسلطات الحكومية والجهوية في عملية التنمية.. بحيث نكون مستعدين للتعامل بايجابية وبشكل فاعل مع المتغيرات من حولنا".


من جانبه أكد د. قادر توباش أهمية  تطبيق مفاهيم الاستدامة لتظل عملية التنمية المحلية والحضرية متواصلة ومستدامة. واستعرض تجربة مدينة إسطنبول في تحقيق النمو المستدامة والأهداف العالمية. وأشار إلى ضرورة وضع استراتيجيات مناسبة لمواجهة التحديات من حول المدن كالهجرة والبيئة والتغير المناخي والسكان وغيرها من القضايا الهامة. لافتا إلى دور المدن المتوسطة في موضوع الهجرة ومحاولة ايجاد حلول فاعلة لهذه المشكلة.


واختتم كلمته مؤكداً على تعزيز التعاون بين المدن والشركاء والعمل المشترك لتنفيذ أجندة التنمية المستدامة من خلال التقارب والانفتاح والاستفادة من التجارب الناجحة والخبرات.
تضمن الملتقى ورشتي عمل، عقدت الورشة الأولى تحت عنوان " تقنيات إدارة وتشغيل المدن الذكية" واستعرضت خلالها مدير عام المنتدى العربي للمدن الذكية، إحدى مؤسسات منظمة المدن العربية" م. جمانة عطيات أوراق تضمنت "تطبيقات تساهم في نمو المدن الذكية مثل  تطبيق BIM،أهداف وغايات وتحديات المدن الذكية وتم عرض تجربة مدينة الدوحة، في كيفية قياس المدن الذكية، وكيفية الحد من مخاطر الكوارث الطبيعية في المدن الذكية"
وجاءت ورشة العمل الثانية تحت عنوان "دور المدن الذكية في تحقيق التنمية المستدامة" قدم خلالها رئيس قسم هندسة العمارة في جامعة الشرق الأوسط في العاصمة الأردنية عمّان  د. احمد شفيق عفانة  عدداً من أوراق العمل حول "نظم المعلومات الجغرافية في المدن الذكية، مفهوم المدينة المستدامة والذكية، أجهزة الاستشعار الذكية والأتمتة المنزلية، وتطبيقات عملية على المدن الذكية".


وفي ختام أعمال الملتقى قام أمين عام منظمة المدن العربية والرعاية الأولى لتنظيم المؤتمرات بتكريم الضيوف والمشاركين والمتحدثين في الملتقى.



زيارة مقر UCLG-MEWA


على هامش ملتقى ورش عمل المدن المستدامة قام المشاركون من رؤساء البلديات برئاسة أمين عام منظمة المدن العربية  بزيارة مقر منظمة UCLG-MEWA في إسطنبول حيث تم خلال الزيارة التأكيد على أهمية تعزيز التعاون بين المنظمتين ودعم البرامج والخطط التي من شأنها أن تدعم المدن لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة.

No Image
No Image
No Image
No Image